الاخبار العالمية

قائد “سوريا الديموقراطية”: وقف استغلال أردوغان للدواعش ممكن

وطني الاخبارية – متابعات

اتهم قائد قوات سوريا الديموقراطية مظلوم عبدي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بابتزاز العالم بقضية مسلحي داعش المعتقلين لدى سلطات أنقرة.

ووفقا لقائد قوات سوريا الديمقراطية، فإن الحل لإيقاف الابتزاز التركي هو إنشاء محكمة دولية شمال شرق سوريا، لمحاكمة عناصر التنظيم عن الجرائم التي ارتكبوها.

وأوضح القائد الكردي أن لدى قوات سوريا الديمقراطية ، وثائق تؤكد استخدام أنقرة لعناصر التنظيم في غزوها للشمال السوري.

غير أن الوثائق التي تؤكد علاقة تركيا الوثيقة بتنظيم داعش ليست جديدة ولا تقتصر على الجانب الكردي، بل ذكرت العديد من التقارير في وقت سابق تسهيل تحرك الإرهابيين عبر الحدود التركية مع سوريا، بالإضافة إلى تأمين شراء البترول من هؤلاء حينما سيطروا على بعض أنابيب النفط في سوريا.

وكانت أنقرة قد بدأت بإرسال معتقلين من عناصر داعش إلى بلادهم التي رفضت محاكمتهم على أراضيها، إذ أوقفت ألمانيا مؤخرا امراة يشتبه بانتمائها إلى التنظيم الإرهابي بعد ترحيلها من تركيا.

كما تم ترحيل أسرة من حملة الجنسية الألمانية من أصول عراقية، وأوقف رب الأسرة حين وصوله إلى برلين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: