آخر الأخبارأخبار المناطق

سمو الأمير محمد بن ناصر يستقبل رئيس ووكلاء جامعة جازان ..

تسلم التقرير الختامي للتحول الالكتروني منوها بدور الجامعة بكافة المجالات

وطنى الاخبارية – جازان

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بمكتبه بالإمارة اليوم, معالي رئيس جامعة جازان الدكتور مرعي بن حسين القحطاني ووكلاء الكلية.
وتسلّم سموه في مستهل اللقاء, التقرير الختامي لخطة تحول جامعة جازان إلى نظام التعليم الإلكتروني “عن بعد” ، مستمعاً لشرح مفصل عن التقرير وما تضمنه من الأرقام والإنجازات حققتها الجامعة والخدمات التعليمية التي قدمتها لطلابها وطالباتها عن طريق النظام.
ونوه سمو أمير المنطقة بدور الجامعة الاجتماعي والبحثي والطبي والتقني التي يتم تنفيذها بقدرٍ عالٍ من المسؤولية والكفاءة في مختلف الظروف الاستثنائية، وما حققته وتحققه الجامعة على المستويين المحلي والدولي، ومساهمتها الفعالة في عمليات التطوير والتنمية التي تشهدها منطقة جازان، مقدماً التهنئة لإدارة الجامعة على تميزها وتميز منسوبيها في شتى المجالات ومنها اختيار الباحث بالجامعة الدكتور عبدالله القيسي ضمن فريق عالمي لمواجهة كورونا لتمثيل المملكة العربية السعودية ما يثبت جدارة وكفاءة أبناء وفتيات الوطن وتميزهم محليا وعالميا.
من جانبه أعرب معالي رئيس جامعة جازان عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة على ما تحظى به الجامعة من دعم ومتابعة سموه الكريم لها ولمنسوبيها، مؤكدًا أن الجامعة عملت على تفعيل خطتها للتحول الإلكتروني تنفيذًا لتوجيهات القيادة الرشيدة – أيدها الله – وحفاظاً على سلامة أبنائها الطلاب، إلى جانب اتخاذ جميع التدابير للوقاية للحفاظ على سلامة منسوبيها، مع عودتهم لمقار العمل.
وأكد معالي رئيس الجامعة أنه وامتثالًا لتوجيهات القيادة الرشيدة، وبمتابعة من سمو أمير منطقة جازان وسمو نائبه، وتنفيذًا لتوجيهات معالي وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ, سخَّرت الجامعة جميع إمكاناتها لخدمة طلابها وطالباتها والتسهيل عليهم بما يضمن استكمال مسيرتهم التعليمية، مبيناً أن أكثر من 45 ألف طالب وطالبة استكملوا رحلتهم التعليمية في جامعة جازان لهذا الفصل عبر منظومة متكاملة ومتقدمة وفرتها عمادة التعليم الإلكتروني وتقنية المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: